الاثنين، 18 فبراير 2019

جهاز التنفس الصناعي

جهاز التنفس الصناعي

جهاز التنفس الصناعي

ماهو جهاز التنفس الاصطناعي

جهاز التنفس الاصطناعي, آلة ميكانيكية تدعم عملية التنفس و هي تستخدم في المستشفيات بشكل رئيسي وظيفتها كالتالي:

1-إيصال الأوكسجين إلى الرئتين
2-إخراج و إزالة غاز ثاني أوكسيد الكربون من الجسم
3-تساعد المرضى على التنفس بشكل أسهل
4-تساعد المرضى الذين لا يستطيعون التنفس بأنفسهم
تستخدم الرئة الصناعية أو المنفسة عادة لفترة قصيرة, إذا كان المريض تحت عملية تخدير عام و ترجع كلمة تخدير إلى فقدان الشعور و الوعي, لأنه يمكن للأدوية التي تحث على التخدير تعطيل التنفس الطبيعي, و لذا تستخدم الرئة الصناعية للتأكد من أن المريض يتنفس أثناء العملية. ويمكن أن تستخدم المنفسة إذا كان هناك عملية تجرى على الرئتين لعلاجهما من الأمراض الحادة, أو في الحالات التي تؤثر على التنفس بسكل سليم. لا تستخدم المنفسة للعلاج, إنها تساعد على التنفس فلذا فهي ليست حلاً دائماً, و يمكن استخدامها في البيت إذا كان المريض يحتاج إلى مدة رعاية طويلة.

أسماء أخرى

1-جهاز التنفس الاصطناعي
2-المنفسة
3-الرئة الاصطناعية

من يحتاج المنفسة؟

الحالتين التي تستخدم فيها المنفسة:

1-في العمليات الجراحية, إذا كان المريض تحت التخدير العام مما قد يتسبب له بفقدان بالشعور و النوم
2-إذا كان الشخص مصاباً بمرض أو في حالة تسبب له عطل في وظائف رئتيه
  • أثناء العملية
يتم استخدام المنفسة في حال أجري للمريض عملية تحت التخدير العام, حيث يعطل المخدر وظائف الرئة, و لضمان تنفسه بشكل سليم يتم وصل المريض بالرئة الاصطناعية. و لن يشعر غالباً بأن شيئاً وصل بحنجرته بعد العملية, العلامة الوحيدة التي قد تظهر هي التهاب الحلق لفترة قصيرة, و يعود سبب التهاب الحلق إلى الأنبوب الذي يصل بين جهاز التنفس و المجاري الهوائية. بعد أن يبدأ مفعول المخدر بالزوال يتم نزع الأنبوب من فمك و تبدأ رئتيك بالتنفس بشكل طبيعي, تحتاج بعض العمليات إلى أن يبقى المريض تحت المنفسة لفترة أطول من العمليات العادية التي يستخدم فيها المخدر العام.
  • ضعف وظيفة الرئة
سيحتاج إلى منفسة كل من كان مرضه أو حالة معينة أو أي عامل آخر يسبب في ضعف وظائف رئتيه, أو إذا كان تنفسه بشكل طبيعي  يعد عملاً صعباً بالنسبة له, وسيشعر حينئذ بقصر النفس و عدم الراحة, وباستخدام الرئة الاصطناعية سيسهل عليه التنفس.
بعض الحالات و العوامل التي من الممكن أن تؤثر على وظيفة الرئتين:
  1. الإلتهاب الرئوي و الإلتهابات الأخرى
  2. مرض الانسداد الرئوي المزمن أو أي أمراض رئوي أخرى
  3. إصابات النخاع الشوكي العلوي، شلل الأطفال، التصلب الجانبي الضموري، الوهن العضلي الوبيل، والأمراض الأخرى أو العوامل التي تؤثر على الأعصاب والعضلات المشاركة في التنفس
  4. إصابة الدماغ أو السكتة الدماغية
  5. جرعة زائدة من المخدرات
يتم استخدام المنفسة حتى يستعيد المريض صحته, إذا لم يكن بإمكانه التنفس بما فيه الكفاية لوحده فسيستخدم المنفسة لبقية حياته.

كيف تعمل الرئة الاصطناعية؟

تنفخ الأجهزة بالهواء أو-الهواء مع الأكسجين -إلى المجاري التنفسية ثم الرئة. إن الممرات الهوائية عبارة عن أنابيب تحمل هواءً غنيًا بالأكسجين إلى الرئتين. كما أنها تحمل ثاني أكسيد الكربون، خارج الرئتين.

تشمل الممرات الهوائية:
  • الأنف والممرات الهوائية المرتبطة، وتسمى تجاويف الأنف
  • الفم
  • الحنجرة أو الحلق
  • القصبة الهوائية
  • أنابيب تسمى الشعب الهوائية.
أنبوب التنفس
تدفع المنفسة بالهواء إلى المجاري التنفسية, أحد أطراف الأنبوب توضع في القصبة الهوائية و الطرف الآخرى يوصل بالجهاز, و يوصل الأنبوب الهواء إلى الرئتين. تسمى عملية زرع الأنبوب سواء داخل الجسم أو خارجه بالتنبيب يتم إدخال الأنبوب من الأنف أو الفم إلى القصبة الهوائية و من ثم يتم تحريك الأنبوب نحو الأسفل حتى الحلق. يسمى هذا النوع من الأنابيب الذي يتم زرعه بهذه الطريقة أنبوب القصبة الهوائية
أنبوب القصبة الهوائية 

في حالات الطوارئ, يتم إعطاء المريض دواء, لجعله ينام مما يسهل عملية إدخال الأنبوب إلى الحلق, إذا لم تكن الحالة طارئة, فيتم إدخال الأنبوب في غرفة العمليات تحت تأثيرالمخدر العام. يتم وضع الأنبوب في مكانه  عند الرغامى عن طريق الشريط و يثبت بواسطة حامل الأنبوب الرغامي. غالباً ما يكون هذا الحزام عبارة عن حزام يوضع حول الرأس.

في بعض الأوقات يتم زرع أنبوب التنفس من خلال ثقب القصبة الهوائية, تمر هذه الفتحة من مقدمة الرقبة إلى القصبة الهوائية

أنبوب ثقب القصبة الهوائية


عادة ما يتم إجراء عملية القصبة الهوائية في غرفة العمليات. يستخدم التخدير  لذلك لن يكون المريض مستيقظاً أو  لن يشعر بأي ألم. تستخدم روابط أو أحزمة خاصة لتثبيت الأنبوب في مكانه. كلا النوعين من أنابيب التنفس تمر عبر الحبال الصوتية وتؤثر على قدرتك على التحدث. بالنسبة للجزء الأكبر من المرضى، يتم استخدام أنابيب القصبة الهوائية للأشخاص الذين يكونون على المنفسة لفترات قصير. ميزة هذا الأنبوب هو أنه يمكن وضعه في مجرى الهواء دون جراحة.  تستخدم أنابيب ثقب القصبة الهوائية للأشخاص الذين يحتاجون إلى الرئة الاصطناعية لفترات أطول. بالنسبة للأشخاص الذين يستيقظون، يكون هذا الأنبوب أكثر راحة من أنبوب القصبة الهوائية الذي يزرع عن طريق الفم. في ظل ظروف معينة، قد يتمكن الشخص الذي لديه أنبوب  ثقب القصبة الهوائية من التحدث.

الرئة الصناعية
تستخدم الرئة الصناعية الضغط لإرسال الهواء-غالباً يكون مزيج من الغازات من بينها الأوكسجين- إلى الرئة, يسمى الضغط بالضغط الإيجابي, غالباً يقوم الإنسان بشكل طبيعي بعملية الزفير, لكن هناك بعض الأجهزة التي تقوم به عن المريض. يمكن ضبط الجهاز على عدد محدد من الأنفاس في الدقيقة.

ما المتوقع من استخدام الرئة الصناعية؟

لا تسبب الرئة الصناعية عادة أي ألم, ربما يشكل أنبوب التنفس في الحلق بالشعور بعدم الراحة و صعوبة في التكلم و تناول الطعام. يمكنك أن يتحدث المريض إذا كان يستخدم أنبوب ثقب القصبة الهوائية, و عوضاً عن الطعام يتم إعطاء المريض حقنات معذية في الوريد, و في حال احتاج المريض إلى استخدام الجهاز لفترة طويلة؛ فسيتم إطعامه عن طريق التنبيب الأنفي المعدي, حيث يمر هذا الأنبوب من الأنف أو الفم إلى المعدة مباشرة أو الأمعاء الدقيقة مباشرة من خلال ثقب جراحي. تقيد المنفسة حركة المريض بشكل كبير حيث تسمح له بالجلوس على السرير فقط و لا يمنكه أن يتحرك أكثر من ذلك.
المريض على المنفسة 
إذا كان المريض سيستخدم المنفسة لمدة طويلة فسيتم إعطاءه جهاز متحرك لينقله معه أينما ذهب, سيتم مراقبتة المريض من قبل الفريق الطبي المؤلف من الممرضات و الأطباء و المعالجين التنفسيين, و سيتم إجراء اختبارات للدم للتأكد من مستويات الأوكسجين و ثاني أوكسيد الكربون في الدم, بالإضافة إلى تصوير الصدر بالأشعة السينية. حيث تمكن هذه النتائج الأطباء من تعديل وضعية الجهاز حسب الوضع الصحي الذي دلت عليه الاختبارات. سوف تقوم الممرضة أو المعالج التنفسي بشفط أنبوب التنفس الخاص بالمريض من وقت لآخر. هذا يساعد على إزالة المخاط من الرئتين. ﺳوف ﯾؤدي اﻟﺳﺣب إﻟﯽ اﻟﺳﻌﺎل، وﻗد يشعر المريض ﺑﻘﺻر ﻓﻲ اﻟﺗﻧﻔس ﻟﻌدة ﺛواﻧﻲ. قد يحصل المريض على أكسجين إضافي أثناء الشفط لتخفيف ضيق التنفس.

ما هي مخاطر استخدام المنفسة؟

  • العدوى
واحدة من الأمراض الجدية و الشائعة أثناء استخدام جهاز التنفس الاصطناعي هو الإلتهاب الرئوي, حيث من الممكن أن يسمح الأنبوب الموضوع في الفم من دخول البكتريا إلى الداخل. و يصعب الأنبوب من عملية السعال التي تعد مهمة جداً, حيث بإمكان السعال أن ينقي المجاري الهوائية من المهيجات. يتم علاج حالات الإلتهاب تلك بالمضادات الحيوية, و قد تحتاج إلى مضادات حيوية خاصة إذا كانت البكتريا مقاومة للأدوية.هناك خطر آخر و هو عدوى الجيوب الأنفية. هذا النوع من العدوى أكثر شيوعًا عند الأشخاص الذين لديهم أنابيب الرغامى. (يتم وضع الأنبوب الرغامي في القصبة الهوائية من خلال الفم أو الأنف). يتم علاج التهابات الجيوب الأنفية بالمضادات الحيوية.
  • مخاطر أخرى
يمكن أن يؤدي استخدام المنفسة إلى  مخاطر أخرى و هي:
  1. الاسترواح الصدري,و هو المرض الذي يسرب فيه  الهواء من الرئتين إلى الفراغ بين الرئتين وجدار الصدر. هذا يمكن أن يسبب الألم وضيق في التنفس ، ويمكن أن يؤدي إلى انهيار أحد الرئتين أو كليهما.
  2. تلف الرئة. قد يؤدي ضغط الهواء إلى الرئتين بضغط كبير إلى الإضرار بالرئتين.
  3. سمية الأكسجين. المستويات عالية من الأكسجين يمكن أن يدمر الرئتين.
قد تحدث هذه المشاكل بسبب تدفق الهواء القسري أو المستويات العالية من الأكسجين من جهاز التنفس الصناعي إلى الرئتين.كما أن استخدام جهاز التنفس الصناعي قد يعرضك لخطر الإصابة بجلطات الدم والالتهابات الجلدية الخطيرة. هذه المشاكل تميل إلى أن تحدث عند الأشخاص الذين لديهم بعض الأمراض و/ أو الذين يقتصرون على الجلوس في السرير أو على كرسي متحرك ويجب أن يظلوا في وضع واحد لفترات طويلة. المشكلة الأخرى المحتملة هي تلف الحبال الصوتية بسبب أنبوب التنفس. إذا وجدت صعوبة في الكلام أو التنفس بعد إزالة أنبوب التنفس ، فأخبر طبيبك بذلك.

ما الذي يحدث عند نزع جهاز التنفس؟

يمكن أن يزال الجهاز إذا اختفى السبب الذي دعى لاستخدام المنفسة, يبدأ فصل الجهاز بتجربة صغيرة حيث يبقى المريض موصولاً بالجهاز لكنه يعطى الفرصة ليحاول التنفس لوحده, أغلب المرضى يستطيعون التنفس بشكل طبيعي من المحاولة الأولى. إذا استطاع التنفس سيتم إيقاف الجهاز نهائياً.
إذا لم ينجح في التنفس من التجربة الأولى, سيتم إعادة الجهاز و إعادة التجربة في مرات لاحقة, إذا بائت المحاولات التالية بالفشل, فهذا يعني أن المريض سيضطر لاستخدام المنفسة لوقت طويل.
عند إزالة الجهاز سيتم إزالة الأنبوب من الحلق و غالباً سيسعل المريض عند إزالته, قد يكون الصوت أجشاً لفترة قصيرة بعد إزالة الأنبوب.





حازم عمر زين العابدين, أدرس هندسة المعدات الطبية في جامعة مدينة دوزجة في تركيا, أنشأت مدونة "هندسة المعدات الطبية" أو كما أحب أن أسميها "BME بالعربي" لكي تكون مرجعاً علمياً واسعاً في هذا المجال للراغبين بالاطلاع على هذا العلم بلغتهم الأم


التعبيراتالتعبيرات